منتدى بسمـة امــــــــل


لســنــــا آلأفــضل ولــكن . . لنــــا أســـلوبــنـــا الخـــاص
 
الرئيسيةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

 اهــــلا وسهـــلا بكــــم فـــي منتـــدى بسمة امــــل * لا بد لشعلة الامل ان تضيء ظلمات اليأس ولا بد لشجرة الصبر ان تطرح ثمار الامل *


شاطر | 
 

 بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
روح الامل
 
 


انثى

تاريخ الميلاد : 05/06/1996

العمر : 20

العمل/الترفيه : تلميذة

تاريخ التسجيل : 08/08/2009

نقاط : 3262

عدد المساهمات : 2818


مُساهمةموضوع: بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!   الخميس نوفمبر 17, 2011 12:20 pm




الجزء الا ول
المكااان مدينة الرياااض ... بالثانويه العامه بالتحديد

أبداء قصتي من المدرسه والاحداث فيهاا هي أكثر القصه
كنت ادرس بالصف الاول ثانوي ولي مجموعه صديقات قمه بالروعه والوناسه
كانو أكبر شلة استهبال في المدرسه الجلسه معهم من أولهااا لين مانطلع للفصول كانت ضحك بضحك
كنت انا الزعيمه ... زعيمة الشله ... لقب منحتني اياه مديرتي الفاضله على كثرة مشاكل شلتي والي دايم
أكون انا الرأس المدبر ...
ذكريااتي بالمدرسه لاتنتهي كل يوم كان لي فيه اثاره و ضحك على معلمه او على بنت او على الي حولنا كلهم
على شان كذاا كان الكل يحااول يتجنب هالمجموعه لانها كبيييييره حيل ولاحد يقدر عليهاا
حتى المديره كانت تحاااول انهاا تتقرب من البنات بشتى الوسائل << ونستثي العقوبه
بسبب الوااسطاات الشغاله من البنات الحلوااات ...
المهم انا في يوم كنت جالسه بالفصل وشلتي كلهاا نازله الساحه وكان وقت فسحه
وكنت قاعده احل واجبااتي للحصص الي جاايه <<< اروح للمدرسه يد وراي ويد قداامي
المهم جلست جمبي بنت كان لي علاقه سطحيه معهااا
وقالتلي : غريبه ياريماااز جالسه لوحدك اليوم عسى ماشر
رفعت راسي وشفتها تبتسملي
قمت من مكااني وسلمت عليها وقلت : هلا لمى
وجلست هي معي وقامت تتكلم وتسولف وتضحك كانت قمه بالرقه والنعومه
أنا كنت أتأمل في هالبنت أعجبني أسلوبهاا حبيت كلامهااا
مع العلم انه هذي أول مره اقعد معهاا كنت دايم اشوفهاا تسلم على الشله
وشوي كلام سطحي وتروووح
لاكن هالمره قعدت وتكلمت معهااا عرفت عنهاا اشياء خلتني اعجب فيهااا وفي تفكيرهااا ...

بعدهاا بشوي مادريت الى والباب ينفتح بأقوى ماعنده وكان شوي وينكسر
ادخلوو صديقااتي
وقالتلي صديقتي: انتي وش قاعده تسوين الحين تبي تصفر وانتي مقطعه الدفااتر
وما خلصت كلامهاا ولى وتنتبه للبنت الي جالسه جمبي
وقالت لها : هلا وغلا بلمى وش أخبارك
لمى : بخير يابعد دنيتي انتي كيفك
صديقتي : انا زينه بس وش الطااري اليوم جالسه مع ريمااز
والله هالبنت ماخلت احد بحااااله لازم تلف على المدرسه وتتعرف عليهم وحده وحده
لمى : بالعكس ريماااز خجوله ولوانها غامضه بس حسيت ان قلبهاا كبير ويتسع الكل
أنا : بسم الله يالمى امدااك عرفتي عني كل هذاا ماشاء الله عليه فهمتيني من أول جلسه
صديقتي : أقول لاتصدقين يالله أمشي يالله يمديك تتنفسين من الحصص قبل لاتصفر
----------------------------------------------------------------------------------
لما رحت للبيت ...
مدري ليه ماقدرت انام <<<لاتلوموني انا صدق استغربت من نفسي
كنت أفكر فيهااا
انا عمري ماحركت مشاعري لاحد هالمره أحركها لبنت
صرت خاايفه لايكون هذا الاعجاااب... وأنا داايم انتقد الي يعجبون بنات في بنات
قمت اتصلت على طول بصديقتي المقربه لي وقلتلهاا
قالتلي عادي حب وأعجاب البنات موضوع مايتعدى مشاااعر
تسلي فيهااا ودخليهاا للشله وضربي عصفورين بحجر منهااا تصير معك على طول
ومنها لانه أحنا بعد تعجبنا البنت اسلوب وذوق وبعد ماعندهاا صديقاات ...

حسيت اني ارتحت لكلام صاحبتي
وقلت يالله يمكن اعجاب في شخصيتهاا مو أكثر رحت وصكيت امهااا نوووومه

-----------------------------------------------------------------------------------------

من بكرا دخلت المدرسه وشفتهاا قداامي
قلت : هلا لمى ...
قالت بأبتسامه : هلا بالغاليه
بصرااحه بغيت انحااش يوم سمعتهاا تقولي هالكلام
ولاعرفت ارد ...

قالتلي : ريمااز صديقااتك ماجوو للحين ...
وأنا ارفع رااسي الاوشوف ثلاث اربااع الشله ماسكين لهم زااويه
ويطقون ويرقصون على هالصبحيه ويأشرون لي
وانا أقول في نفسي مايحتاج تأشير العمى يشوفكم على هالتجمع ماشاء الله

المهم
ناظرت في لمى وقلت لهاا : والله الظاهر انهم ماجووو
كنت ابي اقعد معهااا ولأول مره اجلس مع غير شلتي على هالصبح
قالت: انا شفت صحباتك اليوم دخلوو وقامت تتلفت وقالت بس هذااهم

قلت بيني وبين نفسي لاحوووووووول ...

قلتلهاا : ايه صحيح جايين بس حنان للحين ماجت ..
قامت هي طالعت فيني شوي وكأنهاا مستغربه اصراري بالجلسه معهااا
قالتلي تعالي اجلسي معي انا ونهى ترهاا بنت طيوبه ...
قلت لنفسي : يالذا النشبه الحين ابجلس معها هي تقوم تجلسني مع صديقتهااا
قلت لهاا : ماعليه هذا صديقاتي يأشرون علي <<<وأخيرا انتبهتي ...
قالتلي : خلاااص ريماااز اوديك لهم...
قلت : لاانا اروح بس اهم شي اشوفك بالفسحه ..
قالت : اوكي...












بالفصل ....

كنت سااااااارحه وفجأه ضربني قلم جاي من قدام على راااسي
واطالع الا وحنان صديقتي تأشر لي على القلم

اخذت القلم الاوشوف بالقلم ورقه مدخله بالغطااا <<<فنون المسجاات
فتحتهااا الا وكاتبتلي حنااان...

ريماز وش فيك انتي موطبيعيه اليوم لايكون تعباانه

كتبت ورا ورقتهاا بالخط مخيس يالله يبين... وانتي الصادقه حيرانه

ورميتهاا عليهااا الى والمعلمه تنتبه للورقه ووقفتني
واخذت الورقه وكنت خاايفه لاتفتحهااا واتصبب عرق بعد
الاوشوي راحت المعلمه للسبوره ووقفت عندها وهي معطيتنا ظهرهااا
وكانت تحااول تقراا الورقه قرت كلام حنان بس كلامي ماقدرت تفك طلاسمه
قعدت نص ساعه تتهجى ومافهمت شي ...

قالتلي المعلمه : ريماز لوكنتي تعباانه ياليت تروحين للمشرفه الاجتماعيه
ولا تسوين ازعاج الدرس هذا مهم جداا ودااخل بلأختبار ....... الخ
المهم انا حطيت رااسي على الدرج وصكيت امهاا نومه

ومشت الاياام وانا كل يوم لازم اكلم لمى وأسمع صوتهااا
وتعودت على البنت وصاارت فوق غلاهااا شي تعودت عليه
ولا أقدر استغني عنه ...

بعد معرفتي لهاا بشهر ماعلمتهاا عن الي بخااطري لاكن اكتفي انا اقولهاا اني ما ابيهاا تبعد عني ابد
وتتم حولي وكانت طاايره من الفرحه انهاا لقت اهتمام مني ...

وفي يوم من الايام وأااااااخ من هاليوم وياليت اقدر انى انسى هاليوم

جيت للمدرسه وكان يوم مفتوح وحفل
دخلت سلمت على الشله وحده وحده وانا عيوني تايهه تدور لمــــى
بس مالقيتهااا ... انتظرت للفسحه وكان الحفل راح يبدا بعد الفسحه
ولما صفرت الثالثه نزلت لفصلهاا وطالعت بمكانهاا بس مالقيتهااا

سألت زميلتهاا وقالولي انهاا غايبه
حسيت بصدمه وأحباااط كرهت المدرسه وكرهت البنات
ماعاد اقدر اتحملهااااا هذي اول مره اجي المدرسه من عرفتها ما ألقاهااا
ومأكلمها ولا اسمع صوتها انا لوكنت عارفه انهاا بتغيب كان غبت معهاا ...
حسيت اليوم كله كاااان ثقييييييييييل على قلبي
نزلت للساحه وانا بخاطري ابكي <<<تصورو وصلت لمرحله اني ما أعيش من غيرهاا
يعني الموضوع أكبر من صدااقه ...

تجمعو علي صديقااتي وكانو مستغربين حالتي
رغم انهي من يوم عرفت لمى كل يوم اشين من اليوم الثااني بالنسبه لعلاقتي معهم ولدرااستي بعد
لاني كنت داخل الفصل لاكن عقلي برااا ومع لمى ...

المهم انه في هذا اليوم حالتي اشين من أي يوم ثاني كنت عصبيه ومتنرفزه على غير عواايدي
ولاحد يتلكم من البنات الاوأقلبهاا هوشه وتهزي والله حراام ********رو خاطري
يحاولون يعرفون وش فيني وقلوبهم علي وانا خبر خيييييير

انتظرت لين اخر الدواام وانا جالسه لحالي وماأبي احد يقرب لي
وكنت افكر...
ليش انا تعلقت فيها الى هالدرجه معقوله نفسيتي تنزل للحضيض لانها غابت يوم واحد بس ...
اجل وش راح اسوي اذاا طلعت للجامعه وتركت الثانويه ...
استغفر الله يارب وش هالحاله الي انا وصلت لهااا ياااااااارب ساعدني كيف انساهااا
ولما فتح باب المدرسه على طوول ركضه اخذت الشنطه والعباايه وسيدا على الباب
الاوأحد يسحبني من ايدي ............
والتفت الاواشوف صديقتي حنان
قالت : ريماز انتي طالعه
قلت : وش تشوفين
قالت : يهون عليك تطلعين وتخلين صديقات عمرك زعلانين عليك ومنك
ناظرتهاا وكانت اول مره اناظر هالنظرات لاحد
نظرات انسان متحطم بمعنى الكلمه ضميت حنان ..... قدام البنات وانهرت
جلست ابكي وانا والله عمري مابكيت في اصعب المواقف لاكن مدري وش الي خلاني انفجر
بهالسهوله...
حنان من الرووعه قامت هي الثاانيه تبكي مومصدقه ان ريمااز الي طول عمرهاا قوية شخصيه
تبكي من غير ماحد يعرف وش فيهاااا ........
بلحظه لقيت ايادي البنات شلتي كلهااا ماسكتني وتهديني وحلفوو علي ما أطلع الا واخبرهم وش فيني ...
حسيت لحظتهاا ان صوتي مبحوووووح ولا اقدر اتكلم قالت حنان خلوها تطلع
هي الحين تعباانه نكلمهاا بعدين ونعرف موضوعهااا يالله ياريماز ياقلبي روحي للبيت الحين ارتااحي
وبعدين يصير خير وتراااني ماراح اخليك الاوعرف وش فيك الوضع ابداا موعاجبني ...
بصرااحه عمري ماتخيلت ان صديقااتي عنهم كل هالقلب عرفت الحين وش كثر حبهم لي وندمت لاني تجاهلتهم الشهر الي فااات كثييييييير ...

رحت للبيت توضيت وصليت الظهر وبكيييت كثير ودعيت ان الله يخلصني من هالحاله
لانها اتعبتني كثيييييير ولو اني انا وصلت لمرحله صعبه اتراااجع عنهااا ...

وانا ماشيه لغرفتي نادتني امي
وقالت : ريماز وش فيه وجهك شاحب اليوم.......
قلت : ابدا يمه بس امس مانمت زين .......
قالت : والله يابنيتي حاسه انه فيك شي مانتيب خويليه ......
قلت : ماعليه يما مافيني الاكل خير انا بروح انام الحين




هذي التكمله


--------------------------------------------------------------------
رحت للغرفه قفلت الباب
وحطيت راسي على المخده الاويشتغل الجوااال مكالمات من البنات
طالعت الجوال وانا اقول لنفسي ياقلبي عليكم من صديقاات بس مافيني حيل اقعد اقولهم قصة حيااتي
حطيت الجوال على الصامت ونمت وكانت نومه حلوه لانه سبقهاا فضفضه خطيييره

المهم الماصارت الساعه 4 العصر قومتني امي اصلي قمت اتوضى وصليت وانا راجعه للسرير
نادتني امي..........
قالت : ريمااااااااز تعااالي الحين لازم تعلميني وش فيك؟
قلت بنبرة حزن : يمه كان ودي تسأليني هالسؤال من زمان ...
امي وبين عليهاا الخوف : وش فيك يابنيتي عسى ماشر
انا : يايمه الظاهر اني بديت ...
امي : ريماز خرعتيني تكلمي صارلك شي احد تعرضلك احد هاوشك
انا بعد ضحكه طويله من ورا قلبي : لايمه ماصار شي من هالنوع
امي : اجل تكلمي وش فيك يابنيتي
انا : يمه انا حبيت صديقه لي بالمدرسه
امي : .........
انا : حبيتهاا يايمه ولاني عارفه كيف انساها
وعلمت امي بكل شي ......

امي بعد تفكير طويييل : ريماز حبيبتي صديقتك تحبينها ماقلنا شي
لاكن توصلين لكذا هذا الي والله ما أرضاه على بنيتي
خلاص حبيبتي الموضوع ان شاء الله سهل انتي بس مكبره السالفه شوي
البنت هذي اخر سنه لهاا يعني بتروح وبتنسينهاا

انا : يمه انا كنت اقول مثلك بس اكتشفت اليوم اني لو افقدها ممكن يصير فيني شي
امي : ياريماز اذا كانت عندك عاطفه زايده حطيها في بنت ولاتحطينها في ولد

كلمة امي جت مثل الصاااعقه على راااسي معقوله الوضع عندهاا عاادي
رحت لغرفتي وعاودني الارق مره ثانيه ولا قدرت انام وافكر بكلام امي
هل هو صحيح ام لا ؟
وش المشكله لو حبيت بنت ؟
بيكون بحدود المشاعر لاأكثر ليش انا متوتره الى هالدرجه ؟؟؟........

مسكت الجوال وقمت اقلب فيه وفي الارقام وانا اسأل نفس اتصل عليها ولا ما أتصل
قلت خليني اكلمهاا الحين ماعاد اقدر اتحمل اكثر هي لازم تعرف كل شي ولازم اصارحهااا

واتصلت عليهااا ... رد علي اخوهاا قلت وين لمى ....
قالي لمى بالبيت وانا اخذت الجوال معي برا البيت
قلت طيب هي فيهاا شي ليش غايبه
قالي لا بس راحت عليها نومه
حسيت اني ارتحت بس ولو لازم اعلمهاا عن الي فيني
قلت بلغ اختك لمى اني ابجيها للبيت بعد الغرب
قال اوكي ...

تجهزت ولبست ورحت للسواق وقلتله يوصلني لبيتهم <<<عرفت العنوان لاني وصلتها من المدرسه لبيتهم في يوم تأخر عنها اهلهااا ...

المهم دخلت واستقبلتي أحلى استقبال وضيفتني
وجلست معها شوي وانا مو عارفه كيف اتكلم حاسه اني اتلعثم ولا ني قادره انطق كلمتين على بعض
قامت هي تجيب شاهي مسكتها من ايدهاا
وقلت : لمى انا ابغاك في موضوع اهم من الشاهي والقهوه والاكل
قالت : وش فيك ياقلبي عسى ماصار اليوم شي بالمدرسه
قلت : لايالمى صار فيني انا من اكثر من شهر
قالت بخوف : وش فيك ؟
قلت بصوت مهتز: لمى انا حبيتك ...
قالت : ياقلبي انتي غاليه على وانا أحبكم كلكم
قلت : لمى انا حبي لكـ اكبر من الي في بالك لمى انا عشقتك
عشق لايمكن يكون بين بنت وصديقتهاا ...........
قالت : ريماااااز انتي ... معجبه <<<وهذا مسطلح نستخدمه للحب بين البنات
قلت : والله يالمى مدري وش الي خلاني اسوي بنفسي وفيك كذااا ....
بس انا حبيتك وكنت اقول لنفسي يمكن جذبتني شخصيتك وتعلقت فيهاا
بس اليوم عرفت اني ما اقدر اعيش بدونك انتي صرتي مثل الماء والهوا ما استغني عنك .......

كانت لمى تسمع كلامي وهي منزله راااسهاا
رفعت راسها وابتسمت ابتسامتها الي انا أمووت فيهااا
قالت : ريماز حتى انا بعد ...
انا من الصدمه جتني نفاااضه خط 220
قلت وانا احس اني بتشقق من الونااسه
لمى انتي مثلي لامومعقوله ...

لمى : ياريماز ياحبيبتي انا من زمان افكر فيك ومو بس احبك الا هيمانه بعد
بس كنت خايفه اقولك وتتركيني لان صديقاتك علموني انك تكرهين الأعجاب

نزلت دمعه من عيني قامت هي وضمتني وقالت : ريماز لوكنت عارفه اني بوصلك الى هالحاله كان والله ما قربت لمك
قلت : بالعكس يالمى انا ماشفت منك لى كل خير اتني فتحتي عيوني على اشياء كثيره كنت غافله عنهااا
انتي وجهك وجه خير علي يالمى بس ان شاء الله العلاقه تستمر للأبد لاكن بحدود مشاعر اقل من هذي

لمى مستغربه : ليش اقل ؟
انا : لمى انا لو استمريت على هالحاله راح استخف ...

فجأه الجوال قام يدق كلمت الاوطلعت امي تقولي يكفي قعده ارجعي الحين للبيت
وودعت لمى وطلعت وانا رااجعه رجع جوالي يدق مره ثااني من صديقااتي
وكانت المتصله حنان ....

وأنا بالسياره طالعه من بيت لمى كان الجوال يتصل وكانت المتصله حنان ...
رديت عليهااا ...
أنا : الووو
حنان : هلا ريماز كيفك ...؟
أنا : بخير... حنان حبيبتي انا اسفه على الي صار اليوم انا والله مدري وش صار فيني ...
حنان : والله دريتي أو مادريتي بتعلمين وشفيك يعني بتعلميني ...
أنا : حنان موضوع طويل صارلي فتره ..
حنان قاطعتني : يعني من زمان وانتي فيك شي وانا ماحسيت هذا وانا أقرب وحده لكـ !!!
أنا : ياحنان ياروحي والله اني كنت عايشه بدوامه انا نفسي ماكنت فاهمه شي
مابغيت اتعبكم معي
حنااان معصبه : ريماااز انتي وينك الحين
أنا : بالسياره راجعه للبيت
حنان : من وين جااايه ؟
انا بصوت منخفض : من بيت لمى ...
حنان : لمـــــــــى !!!
انا : ايه ....
حنان :ريماز أنا كأني بديت افهم بس اتمنى الي في بالي مايكون صحيح ...
انا بعد تنهيده طوييييييله : لاياحنووو صحيح ...
حنان : اقول يالله افتحي الباب انا جايتك لان شكل السالفه كبيره
انا : حياك يابعد دنيتي انا على وشك اوصل البيت

وصلت بدلت ملابسي قلت لآمي الي صار
قالت : انتبهي لنفسك ياحبيبتي لاتتجاوزين حدودك معهااا
انا : افااااا عليك يمه مو ريماااز الي تتعدى الحدود
قالت : اذا كانت البنت محترمه وحبوبه وطيبه فا كيفك
مافيه شي يخليني أخاف او ارتاب منهاااا ...
قلت وانا ماشيه لغرفتي : لايايمه البنت طيوووبه وحلييوه

دخلت حنان وسلمت على أمي وقالت وين ريمااااز ؟؟؟
قالت امي روحي لهاا يابنتي بغرفتهااا ... والله محد بيعرفلهاا غيرك ...

وأنا بالغرفه طق الباب ...
انا : أدخل
فتحت الباب حنان وبصوت عالي : هاااااااي ريمااااز
وانا قايمه : هلا يالغااااليه جيتي بوقتك والله اني محتاااجه افضفض

جلست حنووو جمبي على السرير وقلت لهاا القصه من الاول ليييين الاخير ...

حنااان : ليه ماعلمتيني انك تحبينها من الاول ؟
انا : ياحنان والله ماكنت افهم وش الي فيني صدقيني كنت اكتشف مشااعر جديده من يوم تعلقت فيهاااا
حناان : اذا كان بس كذا الموضوع فابسيطه وزين الي علمتيني على شان اذا شفتكم مع ابعض استهبل عليكم
انا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
لالالاتكفين ياحنان والله اني استحي
حنان : وقلبووو على الي يستحووون اقول اعقلي بلاهبال وخلك ثقيله ولاتطيحين عليها أكثر من كذااا..
انا : ياشيييييييييخه رووووحي هذاا وقته نصاايح والله لوني ابتزوج ... !!


من بكرااا بالمدرسه

أول مادخلت كان يوم الاربعاء وجااايه بالغصب
ومامدااني اشيل عباايتي الاوتنكب علي امة لااله الى الله .. صديقااتي الي بالشله والي من الفصل
وبتسامتهم شاقه وجه كل وحده فيهم ...

وحده من زميلاتي قالت : يارب سترك الزعيمه اشتغلت حب وغرام وحنى اخر من يعلم
والثانيه : ايه والله ماقول غير الله لنــــــا...

وكان الكل يعلق ويضحك والبعض ماكان عاجبه الي صار ومتكتم

وانا اطالعهم وعيوني طايره ...

قلت : بسم الله الرحمن الرحيم امداااكم عرفتووو كل شي
قالت وحده من البنات : هذا من الحلوه حنان امس اتمسج للبنات وتعلمهم بالسالفه
خايف تتتصل وتاكلهاا الفاتوره...

انا : طيب لو كانت صاكه فمهااا مره وحد مو احسن لي ولهااا ...

حنان مدري من وين طلعت : وانا اقدر ياريماااز
انا : الله يستر شكلي اليوم بطلع وشعر رااسي ابيض من التخرع
انتم وش جااااكم علي اليوووم
حنان بسلوب عياااره : الله اكبر يالرقيقه ...

المهم رحت جلس مع البنات شوي ونبهت كل وحده انهاااا ماتخلي لمي تحس بشي
وكأنهم مايدرون عن السالفه ولو اني كنت عارفه انه ماحولي احد بس قلت انبهم ...

صفرت وصفيناا طابور صبااحي <<<حركات الابتدااائي

وبعد الفسحه ...

نزلت طااااااااايره على الساحه اتلفت ادور لمى
الاوأشوف القمر قدااامي ارتبكت وبقوووه وسويت نفسي ادور على صديقااتي
ولفيت عنهااا وعطيتهاا ظهري وانا اقول وش الحركه الغبيه الي انا سويتهااا

شوي الى وتحط لمى يدهااا على كتفي
لمى : هااااي رموزه ......
انا : اهااا لمى وش اخبارك ؟ <<<على بالي مانتبهت
لمى : مشتاقتلك
انا نزلت راسي وماعرفت ارد ...
لمى تضحك وبعدين قالت ...
لمى وهي تترجى : ما اشوف احد معك اليوم خليك معي
انا : اكيد وانا اقدر اقول لا ..
وجلست معهااا وانا كله ساااااااااااااكته وهي الي كانت تتكلم ...

وشوي الى ويجون صديقاااتي ويسود وجهي يوم شفتهم
حسيت اني صرت في قمة الاحراااج خصوصاا مع نظراتهم الغريبه
وكأنهم اول مره يشوفنوني جالسه معهااا .........

حتى هي لاحظت نظرااااتهم واستغربت بس كانت شاكه بالموضوع
فاناظرتهم وبتسمت لهم ابتسامه عريضه ...
وهم الي صدت والي صقعت الجدااار من كثر ماهي معلقه عيونهاا علي
والي ردتهاا بأبتسااامه حلوه وهي كانت احسنهم ردة فعل وكانت حنان ...


-------------------------------------------------------------------
وبعد فتره طويييييييييله ......

استمرت العلااااقه وانتهى الفصل الدراااسي الاول ....

وبدينا بالفصل الدراااسي الثاني وكانت الاجااازه اسبوعين فقط وكانت بالنسبه لي شهرين
لاني ماشفتهاااا كثير في العطله ...

ومع بدااية الفصل الدراااسي الثااني كان خوفي يزيد من قرب نهااية السنه
ورحيل لمى للجامعه ....

مرت الايام مثل العسل وكانت احلى ايام قضيتهاااا كنت اشوف لمى اكثر من أي شخص ثاااني
اجلس معهاا بالمدرسه ليييييين نهااااية الدواام الكل صار يعرف في علاقتي معهاااا ....

وفي البيت اجلس معها بالتليفون بالساعاااات وكنت ادور أي عذر لامي على شان اروح عند لمى في البيت
وفعلاا كانت تنجح خططي واروح لهاااا واجلس معهاا وزااااد تعلقي فيهااا اكثر وزااال ذاك الخوف من تغيير مسار مشااعري وحسيت ان لمى تستاهل والكل يمدحهااا ويمدح حظي فيهااا ...

أخذ موضوعي معهاا اهتمام الكثير وكان الكل يتسأل كيف اجتمعووو وش هالصدف ؟
ولا كنت اهتم لكلام احد ولا اشوف غير لمى وبس ...
حتى صديقااتي اجلس معهم خمس دقايق واروح ادور لمى
واستمريت على حالتي هذي ..

---------------------------------------------------------------------------------------------


-----------------------------------------------------------------

وفي يوم كنت بالفصل ...

وكنت خاشه جووو سوالف مع البنات الي جمبي وضحك وفجأه
دخلت بنت للفصل وستأذنت المعلمه ان الاداره طالبه بنت من هالفصل هذا
قالت المعلمه : قوليلهم بعدين الدرس مهم ....
قالت الطالبه : يا تستاذه الاداااره كلهم يبون البنت هذي ويبونهاا ضروري
وقالوو ماانزل الاوهي معي .....
قالت المعلمه : اوكي يالله بسرعه ...
وتفاجأت اني انا المقصوده طلبتني البنات والكل كان مستغرب حتى المعلمه
لاني الفتره الاخيره بالذات ماكان على ملاحظات ...

المهم

نزلت للأداره ولقيت مسوين لجنه وطالبيني
قالت المديره : ريماز تعالي اجلسي على هالكرسي
انا : خير ان شاء الله وش صاير ...
قالت المديره وبصوت مرتفع : قلت اجلسي هنا وانتي ساكته ...
جلست بكرس مقاابل لمكتبهاا وكان بجوارها الاخصائيه الاجتماعيه وبعض الاداريااات .....

وقامت المديره عطتني محااضره طويله عريضه وقالتلي انتي البنت الي كنت اقول عنهااا
العاقله الثقليه الرزينه تطلعين عكس توقعاتي وتخيبين ضني فيك ...

انا : وش انتي قاعده تقولين انا وش فيني وش انا مسويه ؟
انا الفتره هذي مالي أي مشاكل كافه خيري شري ...

المديره : ياليت لو ترجعين الصرقعتك وهسترتك الاولى ولا يصير فيك الي سمعناه...
انا : اهاااااا الدعوه فيهاا سمعناا وقالو وقلت
لو سمحتي يامديره انا اشك انك سامعه عني اشاااعه
ولا انا ماخبر اني مسويه شي .....

المديره : عجيييييييييب ؟
انا : وش الي عجيب طيب تكلمي علميني انا وش سويت
المديره مقاطعه : ريماااز خليك ساكته احسنلك
ولفت على الاداريه وقالت لهااا : يا أستاذه نوره ياليت لو تستدعين الطالبه الي بثالث اسمهاا لمى !!!
انا انصدمممممممت
ووقفت من مكااني بعد مافهمت كل شي ...
قلت للمديره : يا ياستاذه البنت هذي مالهاا دخل هذي بنت بثالث والسنه عندهاا نسبه لاتدخلينهاا
بمشاااكل ما ابي اكون السبب في مشاكلهااا الله يخليك يامديره سوي فيني الي تبين بس لــمى لأ..

المديره بتعجب : ليه كنتي اول اذاطحتي بمشاكل مع صديقااتك ما كنتي تهتمين لشي
كان الكل ينمسك ويتحقق معه وتطلعون عااادي من غير ماتجلسين تترجين فيني ...

انا : لايامديره لمى وضعهاا يختلف ...

قاطعتني المديره : وهذ الاختلاف انا ماابيه بمدرستي فاهمه ولا لا ...
بسرعه استدعووو لمى الحين ......

جلست على الكرسي وحطيت رااسي على ايديني وحست انه بينفجر من القهر
والخوف على المى ...

ودخلت لمى وشافتني متضاايقه وجالسه على الكرسي جت تركض ومسكت ايديني
وقالت بصوت مرعوووب: ريماز وش فيك ؟

قالت المديره وبصوت مرتفع جدااا : لمى وقفي لا ارمي ملفك بوجهك الحين
قامت لمى بحركه بطيئه وعيونهاا علي ...

قالت المديره حنا الحين بنستجوب ريماز وانتي بعدهاااا
يالله اطلعي برااا شوي ولا تبعدين ...

قامت المديره تعطيني من هالنصاايح وتقول هذا سلوك خطاء
ولا زم يتصحح وانا اطالع الجدران واقول الله يستر لايكون لمى خااايفه او متضاايقه بالموقف الي
انا حطيته فيهااا ... وهددتني المديره بتنقيص من درجات السلوك وهذا الي كان مخوفني ... طبعاا مو علي
كنت خاايفه على درجات لمــــــــــى ...

وقمت شوي اتفلسف على رااس المديره وقلت ان لمى صديقه لاكثر بس مقربه لي بالحييييل
وانا اخاف عليها لانها بثالث وشهاده بس مو أكثر ... ويالله اقنعتهااا

والحمد لله عدت على خير بس قالت لازم نكلم لمى
قلت انا : ماعليه كلموهاا بس تجمعكم كذا مسوي ارباااك
ياليت ما تتجمعون كذاا لان السالفه ماتسوى ...

ضحكوو الادااريات وفعلاا طلعوو ما بقى غير المديره والاخصائيه وكانت تبي تسكر على الموضوع
لانهاا دافعت عني كثير ومدحتني وهي ساعدت على خروجي من الموقف ...
وانا طالعه مسكت لمى عند الباب من غير محد ينتبه وقلت لها تراني قلت انك صديقه عاديه بس
ابتسمت هي وقالت اوكي ولا تخاافين انا قدهم وقدود ... ضحكت ومشيت

وجلست انتظرهاا عند الباب لييييييين ماطلعت ...
وقالت انهم ما تكلمو معهاا واجد وعدت السالفه على خير والحمد لله

لاكن المديره كانت مهتمه لسالفه بالحيييييل ولا ادري ليه انا بالذات رغم انهاا ظاهره منتشره عندنا المدرسه
لاكن مدري ليه حطت العين علي انا ولمى بالذااات ...

وكانت تطلع من غرفتها وقت الفسحه والطلعه بس تطالع فيني انا ولمى من غير ماتتكلم
بس نظراات من بعيد لبعيد على كل احنا ماكنا مهتمين لانه ماكنا نسوي شي غلط ...

الوضع مع لمى فتره طويييله وأقتربت نهااايه السنه وكنت احااول قد ما أقدر اني اتناسا موضوع الفراااق
وقلت خليني السنه الجايه اصير قدام الامر الواقع احسن من اني جالسه اعذب نفسي من هالحين ...

كانت الايام سريعه وانا كل يوم اتعلق في لمى اكثر وماكنت حاسبه لفراقها أي حساب ...

وقربت نهاااية السنه وكان حفل الامهااات الي يكون اخر السنه بيسوونه بكرا وكان يوم الاثنين ...

في يوم الآحد قبل الحفل بيوم اتصلت على لمى وكان صوتهاا غريب

مو على عواايدهااا بالعاده اذا كلمتهاا كأني اول مره اكلمهاا بالترحيب والسلام والكلام الحلو
لاكن هالمره غير ...

حسيت ان قلبي انقبض وهالشعور جاني رغم اني ماسمعت منهاا غير رد السلام ...

وكلمتها ..........

انا : لمى وش فيه صوتك ؟
لمى بصوت منخفض : مافيني شي ...
أنا : لمى لايكون زعلانه علي ...
لمى : ريماز الله يهداك انتي كل تخافين ازعل وبس
انا : اجل وشفيك منتي على عوايدك حاسه فيك شي ... ؟
لمى : لابس متضاايقه اليوم صاارلي موقف حطمني
أنا وانا مرعووووبه : ليه وش صاار تكلمي يالمى ؟
لمى : ريماز مالي خلق اتكلم خلاص بعدين ...
أنا : لامو بعدين بتعلميني الحين ولا ترى بزعل وانتي تعرفيني زين لازعلت ...
لمـى : لالالا تزعلين خلاص بتكلم
أنا : .........
لمى : ريماز اليوم اتصلت علي بنت عمي وقالتلي ان خالد ولد عمي خطبهاا ..

وبعدين انهاارت لمى وجلست تبكي بكاااء حااااار

انا : طيب وش المشكله ليش منقهره ...
لمى وهي تصااارخ : ريماااز هذا كان خطيبي وكنت احبه من زمااان

أنا سكت وماتكلمت ماقدر لساني يلفظ كلمه وحده
على طول قالت لمى جملتهاا الاخيره وانا قلت :
اوكي يالله مع السلامه انا مشغوله ...

رميت الجوال على السرير ...
وانا مو مستوعبه الكلام الي سمعته
لمـــــــــى تحب ولد عمهااا

طيب وأنا طووول الفتره الي رااحت وش كنت
معقوله كانت تلعب في مشاااعري وهي اصلااا تحب ولد عمهااا !

جلست اوسوس وأفكر طووول اليوم ...

المهم...

على صوت اذا الفجر تعوذت من ابليس...
قمت صليت الفجر وتجهزت وخليت امي تتجهز لانهااا كانت مدعوه للحفل ...
ولبست المريول ومشطت شعري وكل هذا سويته وانا حاااسه انه مو على بعضي
وبااالي مشغووول على الاخر...

نزلت للصاله ولقيت امي تفطر اخواااني

وقلتلهااا : يمه ترى ابطلع الحين ...
امي : يالله انتي روحي الحين وانا كله ساعه أو ساعه ونص بالكثير وأجي للمدرسه
أنا : زين اجل يالله مع السلامه
امي : مع السلامه انتبهي لنفسك ..




-------------------------------------------------------بالمدرسه...............
دخلت ولقيت لمــــى جالسه ومعهاا بنت ماعرفتهاا بس تقول انهاا زميلتهاا بالفصل
وكان شكل لمى متضااايقه بالحيييييييل ...
المهم شافتني قامت وقالت مو معقول تغيرتي بالحيييل ...
وش هالكشخه ...
أنا : ياقلبي مشكوووره

ورحت دخلت لمكان الحفل لاني كنت مشتركه في كم فقره ...

وطلعت لمى للفصل لان الطالبات كانوو ممنوعين من حضور الحفل غير المشتركات طبعااا ...

واستمر الحفل حول الاربع ساعات جت امي وكانت فرحتي بشوفتهااا لاتوصف
كنت أضحك مع البنات وأسولف لاكن مو من قلبي ...

كنت احاول اتجاااهل الكلام الي سمعته امس ...
لاني من امس الين اليوم ماكنت بوضع تفكير ولاعرفت احدد موقفي
فاقررت اني اتجاااهل الموضوع ....


المهم انتهى الحفل ونزلووو البنات ... وكانوو صديقاااتي يمشون مع لمى ...
وانا كنت حاطه براااسي اني ما أتكلم معهاا لاني مافهمت قصدهاا من كلامهااا لي ... ممكن من الصدمه

المهم ..........

رحت لصديقاااتي وسحبت حنان وتركت الباقين بعد ماسلمت عليهم
قالت حنان : ريماز يالخبله البنات بيستهبلون اليوم بيطقون وبيرقصون
أمشي خلينااا نستانس ...
انا : اوه اسفه حبيبتي لوكنتي حااابه تروحين عااادي روحي
حنااان بأستغراب : وانتي ؟
أنا : مالي خلق طق وعواار راااس ما يكفي الاسبوع الي رااح ماسكين الشله متلبسه بجريمه ازعاج اداره
وتهريب طبووول للمدرسه ...
حنااان : اليوم محد داري عنااا تلقينهم مقابلين بلأمهات ولا نشدوو عن الشله ...
انا بعد ماحسيت انه مافيه مفر: يالله بس ترى لاني مستهبله وماراح اغني ولا ارقص ولاشي بس اتفرج عليكم...

حنااان تناظر لعيوني بتأمل : سبحان رب غيرك بعد ماكنتي تشيلين المدرسه بيد وتحطينها بيد الحين صرتي ماتبين الوناااسه ... معقوله كل هذا حب...؟!

أنا : أقول يالله امشي بس ولا يكثر ...

وحنا نمشي الاونشوف الشله مقومه الدنيااا طقطقه وتصفيق وخذ من هالرقص
وثبتت عيوني على لمـــى وهي جـــالـــسه ومكتئبه ومنظرهاا كان يقطع قلبي ...
حسره على نفسي وحسره عليهااا ...

جلست بعيييده عن لمى...
وحاولت اتجاهلهااا واسوي نفسي مندمجه مع البنات وانا والله مدريت عنهم ...

كانت لمى تتأفف وتناظر لساعتهاا بالدقيقه مرتين ولا سألت عني ؟
بصرااحه الوضع ماكان يسااعد اني استمر في تجاهلهااا
قررت اسوي شي وأحرك ساكن ...

قمت وانا كنت معصبه وقلت بصوت عالي : حنااان قومي معي بسرعه
حنان : ريمااز لحظه خلي هدى تكمل الاغنيه هذي أنا احبهااا ...
أنا وزادت عصبيتي : حنان بتجين معي ولا لآ ...

بهالحظه الكل ترك الي بيده وقام يطالعني حتى لمى كنت متكيه على الجدار
وابعدت عنه لما سمعت كلامي ...
قلت : حنان تر ماعاد فيني اتحمل اكثر خلاااااص مليييت
ورحت وتركتهم ... ولحقتني حنااان

ساعتهاا بس حست لمى اني كنت متضاايقه منهااا هي
عرفت انهااا غلطت معي بكلامهااا عن ولد عمهااا ...

الشله كانو يطالعون في لمى وسااكتين ...
لحد ما قامت لمى وطلبت من لميس وكانت المقربه الى لمى بالنسبه للشله
وفوق هذا لميس انسااانه عقـلهاا يوزن بلد وتعرف كيف تتصرف مع البنات في هالأمور ...

طلبت لمى من لميس انهاا تتكلم معي وتشوف أنا وش فيني ؟
لميس استغربت طلب لمى وقالت انتي وريماز على اخر السنه بتحطون بينكم مراااسيل !!!

بس يالله لعيونك بروح لهاا وبسألهاا وش فيهااا ...؟

جتني لميس وكنت جالسه مع حنان ولا عطيتها وجه وكانت تحول تعرف وش فيني
لاكن اكتفيت اني قلت لهاا انا حره بتصرفاااتي

قالت لميس : بس منتي حره تلعبين في البنت ؟
حسيت الكلمه مثل السهم في قلبي
وانا بيني وبين نفسي اقول مين الي لعب على الثااااني ...

قربت عندي لميس وكانت معهاا حنان وكلهم ماعرفوو انا وش فيني
قالت : لو كانت لمى مسويتلك شي ومأذيتك ... صدقيني لأخليها تدفع الثمن غالي
واخليها تندم على اليوم الي جت فيه للمدرسه أنا من عندي اغلى منك ياريماز ...
بس انك تزعلين من غير سبب هذا من يرضي يارموزه ...

تنهدت وكنت متردده لاتكلم...

بس تكلمت لاني حسيت اني بكل الحالات ماراح يتغير شي ... وهذا خطاء كبير
لانه كان لازم افضفض وادور على حل بحالة اني مو قادره افكر واستوعب ...

وقلتلهم كـــــــــــــل شي ...
واني حاسه اني تافهه لاني طووول هالفتره ماحسيت ان قلبهااا مشغول بغيري
وانا العب على نفسي واقول تحبني مثلي انا بالضبط ؟!

لميس وحنان طول ما انا اتكلم كانووو يطالعون في بعضهم من غير مايقولون ولا كلمه
حنان : ريماز خلاص انا بروح وانتي تفاهمي مع لميس
أنا : حنان انتي عارفه شي عن الموضوع !
حنان بأرتباااك : لالا مدري عن شي يالله تشاااااااااااو
أنا : لميس وش رااايك ؟
لميس : انا بكون صريحه معك ياريماز
أنا : تكلمي بسرعه لاتحرقين اعصاابي انتم عااارفين شي ؟
لميس : ريماز حبيبتي لمى قبل لاتحبك كانت تحب ولد عمهاااا يمكن من خمس سنوات تقريبااا
وهو كان يحبهاا ويموت فيهاااا ...
أنا : لميس انا عااارفه كل هذا بس لمى من حبتني وهي ناسيه خالد ... صحيح ماكنت مقتعنه بنه تترك ولد وتحب بنت لاكن هذا كان كلامها وكانت تحلف لي الحين اكتشفت انهاااا تكذب علي ...

لميس : لالا ياريماااز هي صحيح نست خالد من يوم حبتك وقالت لخالد انهااا تحبك
وهو المسكين انصدم وقرر ينتقم منهااا انه يخطب بنت عمهاا الي هي مثل اختهااا
أنا : طيب هي ليش مصدومه الى هالدرجه معقوله انا مامليت عينهااا
ليه من اليوم كله مهمومه وتفكر فيه ولا كأنه في غيره عندهاااا

لميس : لمى كان يقولهااا انه يحبهاا حتى بعد ما اعترفتله انها تحبك وماتبيه وقالت له انهااا تغليني اكثر منه
بعد ماسألهاا هو من تحب اكثر وهذا سبب المشكله بينهم وانتي ياريماز الله يهديك تزيدين النار حطب ....
انا : لميس تتوقعين لمى تفكر اني خربت عليهم وبس ...

لميس : ريماز حبيبتي انتي انقذتي لمى من ورطه كانت بتتوهق فيهاا طول عمرهاا
لمــى قبل لاتعرفك كانت تحب خالد وماتشوف عيوبه الي ماليه البر والبحر وأكبرهاا أدمانه للمخدرات
بس من بعد ماجيتي انتي قامت تفكر بعقلهاا ونست مشاعرهاااا اتجاهه وشافت ان الحياة معه جحيم ...
انتي ترضين ان لمى تنظلم مع مدمن مخدراات يا ريماز ...

أنا : لاوالله يا لميس اني احبهاا أكثر من نفسي وأخاف عليهاا من كل شي ...

لميس : اجل انتي الوحيده الي طلعت لمى من هالمصيبه...
بس يمكن هي بعد ما خطب غيرها رسمي خذتهاا العاطفه والغيره ورجعت فيهااا شوي للوراا ...
وتكفين ياريماااااز طلبتك لاتتخلين عن لمى هالبنت تحبك اكثر من اي شي ثاااني ...


طبعاا انا مازلت حااااسه اني كنت لعبه عندهااا ولا اقتنعت بكلام لميس كثييير
رغم انه صحيح ...

قالت لميس حق لمى الكلام الي انه قلته ...
وجتني على طووول قالتلي : ريماااز انتي فاهمه غلط ...
قلت : لمى ابعدي عني
لمى : ريماااز كيف تبغيني انسى خالد بسهوله ...؟
قلت : لالاتنسينه هالمدمن انا مالومك انا ألوم تفكيري الغبي الي خلاني اصدقك
لمى تحاول تبرر : ريمااز هذا كان بيتزوجني عااارفه كيف بيتزوجني
أنا ساااااااااكته بس كنت اناظرهااا بألم ...

لمى حطت يدهاا على كتفي
صرخت فيهاا وقلت لها بعصبيه : شيلي ايدك ...
لمى وهي تناظرلي وعيونها كلهااا دموع ...
انا نزلت رااسي وحاولت اخفي دمعتي وأكااابر اكثر ... مع اني حسيت ان الكلمه كبيره بالحيييييييل
لاكن ماتحملت منظرهااا وهي تحط راسهااا على كتفي وتبكي
قمت أنا وضميتهااا بأقوى ماعندي وحسيت اني ساعتهااا اظلمهااا

اخرتهااا قمت انا اهديهاا بعد ماحسيت ان البنات كلهم انظارهم علي
سكت انا وسكتت هي ...
وجلسناا حول النصف ساعه سااكتين ما اسمع غير شهقااات لمى وهي تحااول توقف بكي ..

قمت أنا من مكااني وهمست في أذن لمى...
قلت : انا لازم اقوووم الحين
لمى : .........
حطيت ايدي على ظهرهاا ومشيت مساااافه وبعد ما ابعدت عنهااا شوي لفيت اطالعهااا...
الى واحصل كل شلتي ملتفه حولهاا ومتحمسين بالكلام معهاااا ...

ماهتميت كملت طريقي ورحت اخذ اغراااضي ...

وقلت بنفسي : هموم الامس كلهااا لقيت اجوبتهاا الحين ماراح اطلع وانا مزعلتها يكفي الي سويته فيهااا
اهم شي انهااا تركت هالي اسمه خالد ...

وطلعت ورحت اسلم على الشله وحده وحده ولما وصلت عند لمـــى الكل كان ينتظر ردة فعلي ...
طالعت فيهااا شوي وبعدين سحبتهااا لي وضميتهاا وهي ضحكت من قلب
وقالتلي مع ابتسااامه : خلااااااااص والله اسفه وماراح اعيدهاا الله ياخذ خالد هالحقير
فوق انه كان بيخرب حياااتي وخاااني كان بيخرب علاقتي معك ...
أنا : بعد رجعناا لخاااااالد ...
لمى : خلاااااااااص ..... وحطت يدهاا على فمهاااا ..

ابتسمت ابتساامه ذاااابله ومشيت ولحقتني هي...

انا : وش فيك لمى ...
لمى : لابس ودي اسويلك شي حلووو
انا : هههههههه يعني مثل ...
لمى : خليني اشيل عنك الشنطه ما ابغااك تتعبين ...
أنا : اقول انهبلتي أي شنطه الي بتشيلينهاا والله لوني شااايله مكتبه معي ...
لمى سحبت الشنطه وسبقتني على الباب ...
وانا قمت اضحك على شكلهاا وكأن لمى كانت قاصده تخليني اطلع وانا أضحك
بعد المشكله الي صارت وكهربت العلاااااقه ...
لاكن الحمد لله كانت مثل أي عقبه من العقباات الكثيره الي واجهتني معهااا
بس تعدينهااا ...



طبعااا رجعت للبيت مروووووقه ومبسوووطه عكس امس تماما ...
دخلت البيت لقيت امي وااصله البيت من زمان وكانت سابقتني ..

انا : هلا يمه انتي جيتي ...؟
امي : ايه والله خلص الحفل وعطونا الهداايا قلت وش يقعدني بعد...
أنا : ههههههههههههههههههههه اهم شي الهدااايا
امي : ايه والله مدرستكم تهبل ...
أنا : تستااهلين يالغاليه أكثر... اصلاا المدرسه ماقااامت الى فيك ..
امي : ياحبيلك والله يابنيتي ...

رحت لغرفتي صليت وتغديت ونمت وكان كله تمام
طبعاا أنا داومت من بكراا للمدرسه وكانت لمى غاايبه
مو بس هي كانوو كل بنات ثالث غايبين يذاكرون بس لمى ماعلمتني انهاا بتغيب
وأنا قلت يمكن على شان كنت نايمه امس ومقفله الجوال هي ماتصلت علي ...

ماشغلت بالي هالمره كثييير...

وجلست مع صديقااتي وكنت من زمان ماجلست معهم هالجلسه
زي كل عاده ضحك ووناسه وكنت مشتاااااقه لجلستهم

ورحت للبيت حااولت اكلم لمى وكان الجوال مقفل
قلت يالله يمكن البنت مجتهده
ورحت من بكراا للمدرسه وتفاجأت انهاا غايبه
واستمر الوضع اسبووع البنت غااايبه والجوال مقفل ولا كان عندهاا ثابت على شان اكلم اهلها
ولا اعرف رقم احد غير بنت اختهاا ولا كانت ترد هي الثانيه لانها هي بعد شهااده واخر سنه لهااا
وقلت يمكن نفس الحاله ... بس انا ماكنت مرتاااحه ...

قلت لأمي انا لازم اروح للمى يايمه ... قالت مافيه طلعه الاختبارات على الابوااب ولاحد فاضي لحد
وبعدين فكي البنت شوي يمكن ملت ...

كلمة امي الاخيره جلست تتردد في بالي وقلت يمكن كلامهاا صحيح
خصوصاا اني من بعد المشكله الاخيره وانا ماكلمتهااا ...
قلت لنفسي اتركهاا هالكم اسبووع وبعدين اتصل عليهااا قبل الاختبارات بأسبوع
واشوف وش فيهااااا ... !

راح اكمل الجزء الرااابع والاخير وهو الي غير مجرى حياتي للأبد...

وهو اهم حدث حصل لي بالقصه وبعمري كله والي ماراح انساه طول ما أنا عايشه ...


--------------------------------------------------------------------------------------------------




-------------------------------------------------------

جلست فترة ايام المراجعه وكانت طبعااا قبل حوالي شهرين من الان وانا اذاكر
لاني كنت عايده السنه في اولى وكنت لازم انجح مو معقوله تضيع على السنه الثااانيه بعد ...

لاكن كنت حاااسه بخوف عجيب قمت افكر في لمى بشكل فضيع لدرجة اني كنت احلم فيهااا
وانا نايمه وافكر فيهاا وانا قايمه ... وكانت عندي زي حاله نفسيه لدرجة اني شهيتي للأكل انعدمت

مر اسبوعين وانا ماكنت اروح للمدرسه كثير يعني فترة مراااجعه الكل غااااايب
وبنفس الوقت ماكنت ادري عن لمى ولااااااشي ...

كان باااقي اسبوع واحد على الاختبارات النهااائيه ...
وقلت لنفسي ماصارت غيبه لازم اشوفلي صرفه ما اقدر اضغط على اعصااابي أكثر من كذاا

وقررت ازورهاااا في البيت وياليتي مارحت
بس كنت حاطه براااسي انه اهم شي اشوفهااا دقايق وامشي ...

اتصلت على جوالهاا للمره الميه وبرضووو الجوال مقفل
قمت لبست ملابسي ونزلت تحت بالصاله الاوأشوف امي تحت
كنت عارفه اني لو قلت لهاا ابروح عند لمى راح ترفض
على شان كذا اضطريت اني اكذب عليهااا
وأول مره اكذب عليهاا وراح ادفع ثمن هالكذبه طوووول عمري ...
قلت لهااا اني رااايحه اشتري ملازم حق المواد
وانا ضميري مو مرتاح على الي كنت اسويه
بس والله اعصاااابي صااارت دمااااار...

رحت على طول ركبت السياره وكان السواق متجه للمكتبه كانت قريبه للبيت
يعني مو بعيد المشوار ...
قلت انا للسواق : شريف انا ما ابغى مكتبه ابي بيت لمى .....
السواق : لا ريماز بعدين ماما في سوي مشكل ......
انا : يا اخي ماعليك انت ودني ولا حد بيدري كله خمس دقايق وراح اطلع
السواق بعد مالف عن المكتبه وطلع على الشارع العااام وكان معصب :
انا يروح بيت صديقه مال انتي بعدين ............................................

قبل لايكمل السواااق كلامه
كنا طالعين على الشارع العام ...

صدمتنا سياره جيب ...
وكااان حاااادث فضيييييييع
انا كنت والحمد لله من الجهه الثاانيه وكنت راكبه ورى
ولا صار فيني شي كبير لاكن فقدت الوعي ...


-------------------------------------------------------
وبالمستشفى

فتحت عيوني واشوف ابوي واقف عند رااااسي وكان بيطير من الفرحه لما شافني صحيت
ضمني وقالي: حمد لله على سلامتك وانا ابوك
انا : هلا يباااا
ابوي : سمي
انا: احس بألم فضييييييع برجلي عسى مافيني شي كايد...
لاوانا ابوك الحمد لله جت سليمه بس عندك كسر برجلك اليساار
أنا : الحمد لله ... طيب شريف ( السواق) وش صار فيه ...
ابوي : ..........
انا : يبه ........
ابوي : السواق جته ضربه على راااسه من الطاره وكانت شديده ...
وصار عنده نزيف دااخلي وتوفى ...
انا : معقوله لايايبه مستحييييييييل

أنا بعد بكاء طويل

قلت : لا حول ولا قوه الى بالله شريف مات وانا السبب ....
ابوي : ياقلبي ياريماز هو الي كان يسوق ولا انتي ...
انا : ولو يايبه كان بيوديني انا لو ماطلعت من الاساس ماكن مات هالمسكين
ابوي : استغفري ربك يابنتي هذا قضاء وقدر ...

جلست ابكي طووووول الوقت من الفاجعه ...

خصوصاا ان السواق كان اميييين وله عندنا عشره طوووييله...

طبعاا كنت بالمستشفى وكانووو بيرخصوني لاني مو متعوره واجد بس كسر بالرجل ...
مثل ما قلت ...

دخل على ابوي هالمره هو واهلي وامي
طبعاا جلسوو النواااع الصيااح ...

وانا الي اهدي فيهم ...

ناظرت في ابوي ...
أنا : يبه وش صار على شريف .....
ابوي : انا الحين قاعد اجهز بعض اجرائاته على شان اسفره لأهله...
أنا : قصدك تسفر جثته لأهله ولا الروح وراااحت خلااااص يايبه
امي : يابعد قلبي ياريماز السواق يجي بعده سواق بس الضنااا غالي حتى لو جا بعده ضنااا ...

طلعوو اهلي من عندي وخلوووني الى امي

بعد ماتركوني لحااالي وكان الوقت لساعه 4 الفجر وكان يوم الاحد
والاختبارات تبدى يوم السبت الجاااي ...

طبعااا جوالي تكسر بعد الحادث ولا ادري وين راح ...
رغم ان ابوي وعدني بجوال جديد من بكرا
لاكن كل ارقام صديقاااتي فيه من ضمنهااا رقم لمى ...

طبعااا فقدت الامل اني اكلمهااا خلال هالاسبوع او اشوفهاااا
مرت الثلاث ايام وكانت كأنهااا ثلاث سنين
وبعدهااا طلعت للبيت وكنت تعباااانه لسه كنت احس بألم في كل جسمي مو بس رجلي ...

طبعااا ماكان لي خلق افتح الكتاب ولا اذاكر ...

قلت متى يجي يوم السبت لاني احس انه راح صبري ...
مر الاسبوع وصار يوم الجمعه بالليل وانا مو قااادره انام طبعاا كنت مو عااارفه كيف اتصرف
اروح للمدرسه وانا الجبس من فوق الركبه لين ماطى الرجل وعكازتين ...
يعني كنت يالله امشي خطوتين من غرفتي للصاله هالمره مدرسه ...

الله يعيني وبس ... ناااموو اهلي كلهم
بس انا ماقدرت انام ذاك اليوم وكنت بالصاله وخايفه من الاختبارات
لاني مدري وش الي في الكتاب وكنت احاااول احفظ كم شي مهم ...

وكانت الساعه:: 12:30

-------------------------------------------------------

---------------------من بين كتبي رن التلفون الثااابت وكان على طرف الثاااني للكنبه الي جالسه فيهااا
حاااولت بصعوبه اقرب للتلفون وطالعته الى ورقم حنان ...
مدري ليه حسيت اني محتااااجه الى هالأنسانه بشكل مو طبيعي
هالأسبوع الي كنت منقطعه فيه عن البنات كان صعب ومريت فيه بلحظاات قاااااااسيه ...

رديت عليهاا طبعااا.....

أنا وكنت منهاااره : حناااااااان وينك طول هالفتره ؟
حنااان : هلا ريماااز وشفيك وين جوالك اتصل عليه مغلق ...
أنا : اعلمك بعدين هذي سالفه طويله
المهم وش اخبار لمى ؟
حنان : والله مدري عن احد ...
أنا : وشلون ماتدرين عن أحد !!!
حنان : ياشيخه انا بين هالكتب وموقادره الحق عليهااا صار لي اسبوع
وللحين ما ختمت غير خمس كتب بس ... وانتي كم خلصتي ... ؟

انا : شرهتك على الي فتح الكتاب من الاساس ...
حنان : معقوله كله من هالي اسمهاا لمى محد بيضيعك غيرهااااا
أنا : لاوالله انا الي ضيعت نفسي ...
حنان : ريماز وش فيه صوتك ؟
أنا طبعاا ماحبيت افجعهااا على هالليل ...
قلت : مافيني شي ...
حنان : طيب وش سويتي في هالأسبوع يوم انك ما ذاكرتي ؟
أنا : حنان هال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.youtube.com/watch?v=fgCnORjcMvI
AmOuNa
 
 


انثى

العمل/الترفيه : LA DeVise PerMaNenTe: La ConfiaNce, lA PatieNce, La ComPéteNce, l'EXcelleNce

تاريخ التسجيل : 23/05/2009

نقاط : 9092

عدد المساهمات : 6157


مُساهمةموضوع: رد: بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!   الإثنين ديسمبر 19, 2011 11:30 am







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://WwW.basMatAmal-AmOuNa.Co.Cc
روح الامل
 
 


انثى

تاريخ الميلاد : 05/06/1996

العمر : 20

العمل/الترفيه : تلميذة

تاريخ التسجيل : 08/08/2009

نقاط : 3262

عدد المساهمات : 2818


مُساهمةموضوع: رد: بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!   الإثنين ديسمبر 26, 2011 9:30 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.youtube.com/watch?v=fgCnORjcMvI
sami 19



ذكر

تاريخ التسجيل : 21/07/2010

نقاط : 789

عدد المساهمات : 770


مُساهمةموضوع: رد: بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!   الأحد يناير 08, 2012 1:43 pm

سنة وانت تقرا وما توصلش للاخير غدا نكملها مشكوووووووورة قصة رائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
روح الامل
 
 


انثى

تاريخ الميلاد : 05/06/1996

العمر : 20

العمل/الترفيه : تلميذة

تاريخ التسجيل : 08/08/2009

نقاط : 3262

عدد المساهمات : 2818


مُساهمةموضوع: رد: بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!   الخميس يناير 12, 2012 12:30 pm

على الاقل سنة يا سامي وانت تقرا وتاخذ عبرة منهاا وطبعااا تستفيد منها ماوش هكااااك ياااا...

داااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااكوووووووووووووووووووووووووووووووور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.youtube.com/watch?v=fgCnORjcMvI
 
بنت حبت بنت لدرجة الجنون ..!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى بسمـة امــــــــل :: .¸¸۝❝ القسم العام ❝۝¸¸. :: °~ـالدردشــة ـاليوميــة~°-
انتقل الى: